أضرار الكحول: 9 أضرار للمُخدر المُقنن

0
أضرار الكحول: 9 أضرار للمُخدر المُقنن

يُعتبر الكحول من ضمن المواد المُخدرة التي تُذهب العقل وتجعل مُتعاطية في حالة من التخدير، ولكن الكحول لم يكن بالطبع بنفس تأثير مواد خطيرة مثل الكريستال ميث على سبيل المثال، ولكنه كأي مُخدر له تأثيرات على المدى الطويل والمدى القصير، وترجع قوة أضرار الكحول إلى الكمية التي يشربها الشخص.

ما هي أضرار الكحول على الجسم

أضرار الكحول
أضرار الكحول
  • من ضمن أضرار الكحول على الشعر أنه قد يُخفض من مُستويات الزنك في الجسم ومن ثم وجود فرصة أكبر لتساقط الشعر وضعفه.
  • يتعرض المفرط في شرب المواد الكحولية إلى الإصابة بمرض الكبد الدهني الكحولي، وينتج ذلك من تراكم الدهون على الكبد مما قد يؤثر على أداؤه ومن ثم وجود فرصة أكبر لتلفه.
  • يتعرض شارب المواد الكحولية إلى فقدان في الشهية ومن ثم فقدان في الوزن وضعف في الجسم.
  • يؤثر الافراط في شرب الكحول على القلب بشكل سلبي حيث يؤدي ذلك إلى اضطراب في معدل ضربات القلب وكذلك اضطراب في ضغط الدم.
  • يؤدي التعاطي المفرط للمشروبات الكحولية إلى عدم التركيز في العمل والحياة بشكل عام، مما قد يُعرض المُتعاطي للكحول لخسائر كثيرة جدًا.
  • يتعرض مُتعاطي الكحول إلى الإصابة بالسكتة الدماغية.
  • يزيد خطر الإصابة بمرض السرطان مثل سرطان القولون وسرطان الكبد وغيرهم.
  • حدوث مشاكل في الحياة الجنسية.
  • مشاكل في الخصوبة لدى الرجال.

أول خطوة لعلاج أضرار الكحول

تُعتبر الخطوة الأولى لعلاج إدمان الكحول هي اختيار مركز لعلاج إدمان المُخدرات بشكل عام، ومن ثم البدء في مراحل العلاج، وتتمثل برامج العلاج في أربع مراحل رئيسية، وهي:

الفحص والتشخيص

يتم في تلك المرحلة التواصل مع مريض الإدمان واحضاره إلى مقر مركز العلاج ومن ثم البدء في عمل الفحص الطبي الشامل للمريض، والبدء في تشخيص حالته بناء على نتائج التحاليل للوقوف على مدى تملك المُخدر من جسمه ومُستوى صحته الجسدية والنفسية.

التأهيل النفسي

تتمثل تلك المرحلة في العديد من المحاور المُختلفة، أما عن المحور الأول فهو الجانب النفسي، والذي يُشرف عليه مجموعة من المُتخصصين في الطب النفسي، وفيها يبدأ المريض رحلة العلاج النفسي حتى يتسنى له التعامل مرة أخرى بشكل طبيعي مع المُجتمع.

وأما عن المحور الثاني فيتمثل في الارتقاء الروحي من خلال عقد اجتماعات دينية مع مُتخصصين وشيوخ للارتقاء بالمرضى روحيًا، واما عن المحور الثالث فيتمثل في زرع قيم وسلوكيات جديدة في نفس المريض حتى يُصبح شخص أفضل مما كان عليه في السابق.

التأهيل الاجتماعي والسلوكي

وأما عن التأهيل الاجتماعي والسلوكي فيتم فيه تقويم سلوكيات المريض التي قد أحدثتها أضرار الكحول، كما يتم تدريبه على التعامل مع كافة المُغريات التي من المُمكن أن تُحفزه للعودة إلى الإدمان مرة أخرى وبالتالي حمايته من الانتكاس.

المُتابعة بعد العلاج

وتُعتبر تلك المرحلة أحد أهم مراحل علاج الإدمان، حيث يكون فيها المريض قد تم اكتمال شفاؤه ولكنه سيخرج للحياة مرة أخرى من جديد ومن المُمكن أن يتعرض لأصحاب السوء مرة أخرى أو الضغط النفسي والعصبي ومن ثم يُحفزه ذلك للهروب من واقعه وينتكس، ولذلك يتم في تلك المرحلة مُتابعة المريض بشكل دوري، حيث يتم احضار المرضى في اجتماعات دورية للاطمئنان عليهم وذلك بالطبع تحت إشراف المركز العلاجي، كما تهدف تلك الاجتماعات أيضًا إلى التوعية من خطر العودة إلى الإدمان مرة أخرى وكذلك خلق جو اجتماعي وأسري بين المرضى وبعضهم البعض.

الأسئلة الشائعة حول أضرار الكحول

ما هي مدة علاج إدمان الكحول؟

يُرجع المُتخصصون في هذا المجال أن الفترة التي يحتاجها مريض الإدمان للإقلاع عن الإدمان هي من ثلاثة أشهر إلى ستة أشهر، ولكن تختلف بالطبع المدة من حالة إلى أخرى فقد تقل أو تزيد على حسب حالة المريض.

ما هي أسعار وتكلفة علاج إدمان الكحول؟

تتحدد تلك التكلفة بعد أن يقوم مريض الإدمان بالذهاب إلى مركز لعلاج الإدمان وعمل فحص طبي شامل ومن ثم يبدأ المُتخصصون في تشخيص حالته وتحديد البرامج العلاجية المُناسبة لحالته وبالتالي يستطيع المُختصون حينها بتحديد تكلفة العلاج بسهولة.

هل يؤثر إدمان الكحول على الحياة الجنسية؟

بالطبع يؤثر الكحول بشكل سلبي على الحياة الجنسية، حيث أنه يُذهب العقل ويجعل مُتعاطيه لا يدري ولا يُدرك أي شيء حوله.

المراجع

Effects of Alcohol

What are the effects of alcohol?

0 0 تصويت
تقييم المقال
اشتراك
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
عرض كل التعليقات