برنامج علاج الإدمان في 28 يوم

برنامج علاج الإدمان في 28 يوم

برنامج علاج الإدمان في 28 يوم واحد من بين برامج العلاج المتبعة من قبل الكثير من المستشفيات المتخصصة في علاج الإدمان، يعتبر ذلك البرنامج من بين البرامج الملائمة للعاملين وأصحاب العمل الذين تعرضوا إلى مشكلة الإدمان، ولكن نظرا لطبيعة العمل الخاصة بهم لم يتمكنوا من البقاء لفترة أطول في المصحات العلاجية، وعلى مدار الـ 28 يوم يخضع المريض إلى علاج مكثف من قبل المتخصصين مع التأهيل النفسي الجيد للمريض حتى لا يعود إلى الإدمان مرة أخرى، كما يتم إشراك المريض في الكثير من الأنشطة سواء فردية أو جماعية حتى لا يشعر بالملل طوال فترة العلاج.

ما هو البرنامج؟

يعتبر برنامج علاج الإدمان في 28 يوم من بين البرامج الحديثة في عالم معالجة المدمنين من الإدمان، وهو برنامج خاص بالأشخاص الذين يعانون من مشاكل الإدمان والمخاطر الخاصة به، ولكن لا يقدرون على البقاء في المستشفيات أو المراكز الصحية طوال فترة العلاج، وتعتبر تلك الطريقة من بين الطرق الفعالة مع العاملين والطلاب وغيرهم من الغير القادرين على التفرغ التام للعلاج.

ويتم خلال فقرات البرنامج مشاركة الفرد المدمن في الكثير من الأنشطة الجماعية والفردية على حد سواء، بالإضافة إلى القيام بالعديد من الرحلات الترفيهية حتى يتمكن المريض من الخروج من الحالة المزاجية التي يعاني منها نتيجة الإدمان، وعن أهم الأهداف التي توجد في برنامج علاج الإدمان في 28 يوم فهي على النحو التالي:

  •         الهدف من ذلك البرنامج هو ان يتم معالجة جميع المدمنين مع اختلاف نوع المادة المخدرة التي يتعاطاها خلال فترة زمنية لا تتعدى 28 يوم.
  •         كما أن ذلك البرنامج يعتبر من بين البرامج الفعالة في تخليص الجسم من كافة السموم التي تتراكم به.
  •         وهو من بين البرامج المميزة والنافعة للكثير ممن لا يجدون وقت كافي من أجل معالجة الإدمان والتخلص منه مثل رجال الأعمال أو الطلاب.
  •         البرنامج يحقق نفس النتيجة التي تأخذها فترات العلاج الكبيرة والبرامج الأخرى التي تعتمد على بقاء المدمن في المصحة العلاجية.

ما هي مميزات البرنامج؟

يتضمن برنامج علاج الإدمان في 28 يوم الكثير من المزايا الهامة والتي يبحث عنها أهل المدمن عند التعرف على البرامج المتوفرة لدى المستشفيات ومراكز علاج الإدمان بشكل عام، وعن أهم المزايا التي توجد في برنامج علاج الإدمان في 28 يوم فهي على النحو التالي:

  •         تم تصميم ذلك البرنامج بعناية كبيرة من قبل الأطباء والمتخصصين في علاج الإدمان، حيث يعتمد البرنامج على استخدام الكثير من الأنشطة الترفيهية بالإضافة إلى العلاج النفسي والعلاج الدوائي بما يضمن إلى المدمنين التنوع والخروج من الملل المتواجد في الكثير من البرامج الأخرى.
  •         البرنامج من بين البرامج الناجحة في تخليص المريض من كافة أنواع الإدمان سواء إدمان الحشيش، الكحول، الادوية المخدرة وغيرها من أشكال وأنواع المخدرات المتعارف عليها بين الشباب والكبار على وجه التحديد.
  •         يعتبر الخيار الأمثل لكثير من المدمنين حيث لا يحتاج العلاج إلى فترة كبيرة مثل التي يحتاج إليها الكثير من البرامج الأخرى المتوفرة اليوم.
  •         كما يعتبر برنامج علاج الإدمان في 28 يوم بمثابة نقطة انطلاق جديدة للتخلص من مشاكل الإدمان، فقد نجد أن الكثير من المدنيين يعانون من مشكلة الالتزام بالبرامج طويلة المدى ولكن من خلال التعرف على المراحل الخاصة بذلك البرنامج أقدم الكثير من الشباب ورجال الأعمال الذين يعانون من مشكلة الإدمان عليه.

كيف يعمل البرنامج؟

يعتمد برنامج علاج الإدمان في 28 يوم على عامل الوقت حيث يجب على الفريق الطبي المتخصص والمساعدين له أن يتمكنوا من تخليص الإنسان من مشاكل الإدمان خلال تلك الفترة الزمنية أو أقل على حسب حالة المريض، ويقيم المريض كل تلك الفتة داخل المركز الطبي المتخصص في علاج الإدمان أو المستشفى ويقوم بممارسة كافة النشاطات الطبيعية التي يقوم بها في الحياة داخل المركز، كما يمكن للمدمن في تلك المرحلة أن يشترك في واحد من بين الأنشطة الرياضية المتاحة سواء إن كانت فردية أو جماعية من اجل زيادة شعور المريض بالتحسن.

كما يخضع المريض إلى العلاج السلوكي والنفسي خلال تلك المرحلة إما منفرد أو من خلال مشاركته مع مجموعة من المرضى داخل المصحة او المركز، بما يضمن لهم سرعة التعافي والتخلص من الأفكار السلبية عن الإدمان، وخلال تلك الفترة مطلوب من المريض أن يقوم بتصفية الذهن تماما من كافة الأفكار التي دفعته إلى الإدمان بمساعدة المحيطين به حتى لا يشعر بالمزيد من الملل طوال فترة العلاج.

يتم معالجة المريض نفسيا أيضا خلال مراحل العلاج المختلفة وهو من بين الأشياء الهامة والتي تساهم في تهيئة المريض نفسيا في تقبل الحياة مرة اخرى وأن يتعامل مع المحيطين من حوله بشكل طبيعي، وخلال برنامج علاج الإدمان في 28 يوم سوف يتمكن المريض من استعادة التوازن مرة أخرى كما يتم تطبيق البرامج الخاصة بفترة الانتكاسة، وتعتبر تلك الفترة من الفترات الخطيرة التي من الممكن أن تمر على المدمنين على الإطلاق.

لذا لابد من تدريب المدمن جيدا في تلك الفترة على مواجهة ضغوطات الحياة، وان لا يستجيب إلى اصدقاء السوء أو الأسباب التي قد دفعت به إلى الإدمان في المرة الأولى، كما أن الكثير من المرضى الذين خضعوا إلى ذلك البرنامج قد قاموا بتمديد المدة للحصول على المزيد من المزايا التي يوفرها لهم المركز وحتى يتمكن من التصدي إلى مشاكل الإدمان فيما بعد.

ما المدة التي يستغرقها البرنامج؟

يستغرق برنامج علاج الإدمان في 28 يوم 28 يوم فقط ومن الممكن أن تقل الفترة او تزيد على حسب حالة المريض وعلى حسب نوعية المخدر التي استخدمها المريض ومدة الإدمان.